منتديات الأطلس
لتتمكن من الإستمتاع بكافة ما يوفره لك هذا المنتدى من خصائص, يجب عليك أن تسجل الدخول الى حسابك في المنتدى. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه

منتديات الأطلس

منتديات الأطلس مغربية عربية لخدمة العرب و المسلمين
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول
مواعيد الصلاة
محركات بحث
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
sousou dk
 
adil
 
أوراق الخريف
 
وائل كمال
 
troy
 
almayali
 
ace
 
ياسين الغربي
 
aladine
 
shery adel
 
المواضيع الأخيرة
نوفمبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
27282930   
اليوميةاليومية
سحابة الكلمات الدلالية

شاطر | 
 

 افضل الوحدات الخاصه في الجيش الاسرائيلي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
adil
المدير العام
المدير العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 428

نقاط : 8061
تاريخ الميلاد : 08/07/1990
تاريخ التسجيل : 01/01/2011
العمر : 27
الدولة :
الموقع : atlas.marocs.net

مُساهمةموضوع: افضل الوحدات الخاصه في الجيش الاسرائيلي   الثلاثاء سبتمبر 06, 2011 1:06 pm

افضل الوحدات الخاصه في الجيش الاسرائيلي

(((“سيريت متكال”)))


عناصرها يتم انتقاؤهم بعناية فائقة ليتلقوا تدريبات قاسية؛ استعدادا للمشاركة فيما يعرف بعمليات مكافحة الإرهاب، والتي تجري على أراضي الآخرين، وكذلك في جمع المعلومات الإستراتيجية من خلف خطوط “العدو”، وإنقاذ الرهائن، وغيرها الكثير.


تلك هي أخطر وأهم وحدة استطلاع بالجيش الإسرائيلي، وهي وحدة استطلاع الأركان العامة، وتنطق بالعبرية “سيريت متكال”، وإذا كانت هذه الوحدة -التي ينضم إليها عادة المتدينون المتشددون من اليهود- تعد رأس حربة “المحرقة” التي تنفذها قوات الاحتلال منذ أيام في قطاع غزة، فإن لها أيضا سجلا حافلا من الاعتداءات السابقة على العديد من الدول العربية وفلسطين طوال نصف قرن.

البداية كانت في عام 1958 حين تقدم ضابط يدعى إبراهام أرنان بعريضة للأركان العامة لتشكيل وحدة بإمكانها تنفيذ مهام تجسس بالغة الخطورة في قلب أرض العدو، وذلك على غرار وحدة “ساس” البريطانية ذائعة الصيت، والتي استلهم الإسرائيليون أيضا شعارها، وهو “من يجرؤ يفُز”، وتتبع تلك الوحدة تنظيميا جهاز الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية “أمان”.

بالفعل تكونت “سيريت متكال” بعد عام من دخول أول سرب طائرات هليوكوبتر في الخدمة ليتسنى نشر عناصرها في أعماق بعيدة داخل الأراضي العربية.

التجنيد والتدريب

في البداية كانت الوحدة سرية، يتم انتقاء عناصرها وفق نظام صارم في دائرة مغلقة تقريبا حتى اقتصر الترشيح على أسلوب المعرفة الشخصية والأقارب، فمثلا خدم بها ثلاثة من آل نتنياهو.

إلا أنه في ثمانينيات القرن العشرين فتحت الوحدة أبوابها للتجنيد التطوعي، ووضعت اختبارات للمرشحين مرتين سنويا، من بينها البقاء عدة أيام متواصلة بلا نوم، وغيرها من الاختبارات التي تخضع لمراقبة الأطباء والمتخصصين في علم النفس.

من يجتز تلك الاختبارات يلتحق بتدريبات ابتدائية لمدة عشرين شهرا، يتم فيها التركيز على استخدام الأسلحة الصغيرة وفنون القتال، والتدريب المكثف على الركض لمسافات طويلة لبلوغ عدة أهداف بواسطة بوصلة وخريطة، وأخيرا التدريب على فنون الخداع والتمويه والاستطلاع ومختلف المهارات التي تساعدهم على البقاء أحياء خلف خطوط العدو.

ونظام التدريب كالتالي:

- أربعة أشهر تدريب على أساسيات المشاة.

- شهران تدريب مشاة متقدم.

- ثلاثة أسابيع بمدرسة المظليين.

- خمسة أسابيع بمدرسة مكافحة الإرهاب.

أما باقي مدة التدريب فتخصص للاستطلاع بعيد المدى في شكل دوريات أو فرادى، لما لتلك المهارات من أهمية خاصة نظرا لطبيعة مهام الوحدة، كما يتلقون تدريبات على أيدي قصاصي الأثر من البدو.

ولـ”سيريت متكال” شارتها المميزة، إلا أنه لا يسمح لعناصرها بارتداء تلك الشارة أمام العامة نظرا لسريتها العالية.

وتتمتع تلك الوحدة بسمعة وأثر بالغين في جيش الاحتلال، فعناصرها أول من ابتدعوا تكتيكات التسلل المروحي، ووصل تأثيرهم لدرجة تطوير الصناعات العسكرية الإسرائيلية -مثل الرشاش القصير “عوزي”- لتلبي احتياجاتهم.

أشهر عملياتها

لا يزال جيش الاحتلال ينتهج سياسة ثابتة بإنكاره وجود “سيريت متكال”، وينسب عملياتها لقوات خاصة من المظليين.

لكن مع نجاحات تلك الوحدة تتردد مسئوليتها عن سلسلة عمليات، منها:

- عملية الصدمة (في عام 1968): تخريب وتدمير مشروع طاقة وبعض الجسور في مصر بالتعاون مع القوات الجوية.

- عملية الجفت (1968): تخريب طائرات خطوط نقل جوي عربي في مطار بيروت بلبنان.

- عمليتا أوركارد 22 و 37 (1969): هجوم على خطوط الضغط العالي للكهرباء بمصر.

- عملية بلوموس 6 (1969): اقتحام الجزيرة الخضراء في مصر بالتعاون مع الوحدة13 الخاصة.

- عملية روستر 53 (1969): الاستيلاء على منشأة رادار حصينة في مصر بالتعاون مع القوات الجوية.

- عملية رودس (1970): اقتحام جزيرة شدوان في مصر بالتعاون مع الوحدة 13.

- عملية أيزوتوب أو النظير (1972): إطلاق سراح رهائن طائرة مختطفة بمطار تل أبيب.

- عملية كريت 3 (1972): اختطاف خمسة ضباط استخبارات سوريين.

- عملية ربيع الشباب (1973): اغتيال مقاومين فلسطينيين في بيروت.

- استعادة جبل هرمون من الصاعقة السورية في حرب أكتوبر 1973 بالتعاون مع لواء جولاني.

- مذبحة معلوت (1974): تحرير رهائن مدرسة.

- عملية سافوي (1975): تحرير رهائن.

- عملية عنتابة (1976): تحرير 100 رهينة على متن طائرة تابعة للخطوط الفرنسية سيطرت

عليها عناصر من منظمة التحرير الفلسطينية، وحولت وجهتها إلى مطار عنتابة بأوغندا، وقتل في العملية قائدها يوناتان نتنياهو الشقيق الأكبر لبنيامين نتنياهو رئيس الوزراء السابق.

- مذبحة الطريق الساحلي (1978): تحرير رهائن حافلة.

- إطلاق سراح رهائن في عام 1980.

- عملية كاف 300 (1984): تحرير رهائن حافلة.

- غارة تونس (1988): اغتيال القيادي بمنظمة التحرير خليل الوزير (أبو جهاد) بتونس.

- اختطاف الشيخ عبد الكريم عبيد في لبنان عام 1989.

- اختطاف مصطفى الدريني في لبنان عام 1994.

- مهاجمة معاقل لجماعة حزب الله خلال الحرب الإسرائيلية الأخيرة على لبنان في صيف 2006.

قدامى مقاتليها

وعلى الرغم من سرية الوحدة وصغر حجمها، يتمتع الكثير من قدامى مقاتليها بتأثير كبير سواء في الجيش أو بين العامة، نظرا إلى مكانتها، حيث لا تقبل أي متقدم إلا بعد التأكد من أنه من أكثر شباب إسرائيل مقدرة وإصرارا، وهؤلاء عادة من المتدينين المتشددين.

ومن بين أكثر قدامى مقاتليها شهرة:

- إيهود باراك: قائد الوحدة، قائد أركان عامة، رئيس وزراء، وزير الدفاع الحالي. وكتب باراك في نشر دعائية عشية انتخابات عام 1999 أنه كان يشعر “بسعادة غامرة عندما كان يتطاير بياض عيون ضحاياه الذين يغتالهم”.


- بنيامين نتنياهو: قائد مجموعة، رئيس وزراء لاحقا.

- يوناتان نتنياهو :قائد الوحدة.

- شاؤول موفاز: نائب قائد الوحدة، قائد أركان عامة، وزير دفاع.

- موشى يعلون: قائد وحدة، قائد أركان عامة.

- داني ياتوم: نائب قائد الوحدة، رئيس جهاز الاستخبارات الخارجية “موساد”، وعضو بالكنيست.

- آفي ديختر: فرد بالوحدة، رئيس جهاز الأمن الداخلي “شاباك”، وزير الأمن الداخلي الحالي.

وهناك خطأ شائع أن رئيس الوزراء السابق إريل شارون خدم في “سيريت متكال”.. فعلى الرغم من أن البعض يعتبره الأب التنظيمي لتلك الوحدة، فإنه لم يخدم فيها مطلقا.

الطرد.. مصير المحتجين

21-12-2003.. هذا التاريخ لا ينسى لـ”سيريت متكال”، ففي ذلك اليوم أعلن 13 فردا احتياطيا من الوحدة، أعلاهم رتبة الرائد راف سيرن، رفضهم الخدمة العسكرية بالأراضي المحتلة احتجاجا على الممارسات الإسرائيلية اللاأخلاقية في سابقة لم تتكرر.

وجاء في خطاب رفعوه إلى شارون: “السيد رئيس الوزراء جئنا لنخبرك أننا لم نعد شركاء لنظام وسلطة الاضطهاد بالأراضي (المحتلة)، وإهدار أبسط حقوق الإنسان لملايين الفلسطينيين، ولا درعا لمستوطنات أقيمت على أرض مغتصبة”.

وأثار ذلك الخطاب جدلا واسعا لما تتمتع به تلك الوحدة من مكانة عالية في المجتمع الإسرائيلي، لينتهي الأمر بطرد هؤلاء المحتجين على الجرائم الإسرائيلية من الخدمة.



  • وحده شايطيت 13

    تم إنشاء الوحدة بصورة رئيسية للقيام بعمليات بحرية خاصة، على غرار ما كان يحدث على الأرض عام 1949 على غرار اللواء البحري الهاغانا خلال اندلاع حرب عام 1948م ، كانت الوحدة في بداية الأمر منخفضة الميزانية والاستعداد، إذ لم يتلق أفرادها التدريب الكافي مما أدى إلى فشلها في العديد من المهمات التي أوكلت إليها.

    في السبعينيات تم إعادة بناء الوحدة مع التركيز على تدريب العناصر جيدا وإكسابهم المهارات البحرية إلى جانب الإلمام ببعض المهارات البرية.

    في 1979 تم تعيين رئيس جديد للوحدة – عامي أيالون – والذي قام بإعادة تنظيم الوحدة وترتيبها إضافة إلى زيادة وتيرة التدريب في هذه الوحدة على غرار غيرها من الوحدات الخاصة الصهيونية، ومع انتهاء التدريبات أصبحت الوحدة أفضل عددا وجاهزية مما كانت عليه قبل.

    في أواخر 1980 أدرك عناصر الوحدة أن الجيش لا يستغل كافة إمكانيات الوحدة ولا يعطيها القدر اللازم من الاهتمام مما دفع ضباط الوحدة إلى الانتقال إلى وحدات خاصة أخرى حديثة الإنشاء بمناصب أعلى من مناصبهم في الوحدة .

    في السنوات الأخيرة تم التركيز على التدريب البري للوحدة وعلى تنفيذ عمليات برية خاصة إلى جانب أدائها المهمات البحرية الخاصة، مما جعلها تصنف من أفضل وحدات القوات الخاصة في دولة الاحتلال الصهيوني إضافة إلى سمعتها الجيدة في المجتمع الصهيوني الإرهابي.

    التدريب

    يستمر تدريب عناصر الوحدة 20 شهراً ويعتبر تدريبها الأكثر قسوة في تدريبات جيش الدفاع الصهيوني، وتدريباتهمكالتالي:

    • يقضي المتدربون ستة أشهر من تدريب المشاة العادي مع وحدات الجيش العادية.

    • 3أسابيع من التدريب على الباراشوت في مدرسة الدفاع الصهيوني للمظليين.

    • 3 أشهر من تدريب المشاة المتقدم على الأسلحة الخفيفة والمعدات البحرية وقيادة الزوارق والبوارج إضافة إلى زرع المتفجرات.

    • تدريب غوص متقدملمدة 4 أسابيع: ويتدرب خلاله الجندي على الغوص والقتال البحري وكيفية تحمل البرد وكيفية النجاة من الظروف القاتلة كازدياد الضغط.

    • تدريب متخصص : ويستمر لمدة سنة يتركز بصورة عامة على التدريب البحري والتدريبات الخاصة اللازمة للقيام بمهامها.

    وبعد هذا التدريب يتم تقسيم العناصر إلى 3 اقسام:

    غارات : وتكون إما في البحر أو على اليابسة إضافة إلى عمليات التوغل والاغتيال والعمليات البحرية لإنقاذ الرهائن.

    تحت الماء : وتقوم بجميع العمليات تحت الماء ، كتأمين الشواطئ قبل الهبوط ، ومهاجمة السفن.

    فوق الماء : كاعتراض السفن ومهاجمة الشواطئ .

    وفي حال تنفيذ العمليات و المهام الموكلة للوحدة فإن جميع الأقسام السابقة تتعاون مع بعضها البعض وبشكل وثيق.

    إخفاقات ونجاحات الوحدة خلال أكثر من نصف القرن:

    حرب الأيام الستة

    مع اندلاع حرب الأيام الستة في عام 1967 لم تكن الوحدة قد تلقت ذاك التدريب الكافي. وهذا ما أدى إلى فشل العديد من المهمات التي كلفت بها في ذلك الوقت ، وأحد أبرز هذه العمليات الفاشلة كان في 5/6/1967م، عندما القي القبض على 6 من عناصرها خلال مهمة سرية في ميناء الاسكندرية، وقد تم الإفراج عنهم بعد أكثر من ستة أشهر في كانون الثاني / يناير 1968م.

    في عام 1969 ، تلقت الوحدة ضربة جديدة، إذ قتل ثلاثة من عناصرها وجرح عشرة آخرون بجروح خطيرة خلال غارة الجزيرة الخضراء.

    عملية ربيع الشباب

    شاركت الوحدة أيضا عام 1973م في عملية ربيع الشباب بالاشتراك مع القوات الخاصة الصهيونية( سرية الأركان) والتي أغارت على بيروت سرا خلال الليل وقتلت كلا من كمال ناصر، وكمال عدوان، وأبويوسف النجار.

    حرب لبنان:

    ومع بدايات الثمانينيات ،أصبحت الوحدة تتدخل في الصراع اللبناني بصورة متزايدة وبشكل مباشر من خلال القيام بالعديد من العمليات الناجحة كل عام وبدون خسائر.وكانت أغلب العمليات في ذلك الوقت هي اعتراض سفن ما يسمونهم بالأعداء ، وتفجير مقراتهم والمرافق الرئيسية ،إجراء الكمائن وزرع الألغام في الطرق. إلا أنه وفي يوم 8 سبتمبر 1997،تلقت الوحدة صفعة قوية خلال غارة لها في لبنان ، عندما وقعت في كمين لحزب الله في منطقة الأنصارية،مما أدى إلى مقتل 11 جنديا بما فيهم قائد الوحدة.

    انتفاضة الأقصى:

    خلال انتفاضة الأقصى ، لم تقتصر مهام الوحدة على العمليات البحرية بل تعدتها لتشمل العمل البري كعمليات الاغتيال والاعتقال لنشطاء المقاومة في الضفة وغزة والتي كان آخرها اعتقال مهاوش القاضي في رفح، ومع ذلك إلا أنها لا زالت تقوم بالعمليات البحرية كاعتراض سفينتي كارين a وسانتوريني.

    وفي عام 2002 و 2003، فاز رئيس الوحدة البحرية الخاصة (13) بجائزة للنجاح الذي شهدته عمليات هذه الوحدة.

    حرب لبنان الثانية:

    خلال حرب لبنان عام 2006 ، داهمت الوحدة مدينة صور ,إضافة لما سبق، لقد كشفت عدة فضائح لها علاقة بهذه الوحدة، منها فضيحة الإصابة بمرض السرطان أو أعراضه للمتدربين من أفراد الوحدة في نهر المُقطّع (قيشون) قرب حيفا، حيث أُصيب عدد من جنود الوحدة بأمراض سرطانية جراء تلوث مياه النهر بمواد جرثومية وكيماوية خطيرة للغاية. واستعمل هذا النهر لتنفيذ تمارين وتدريبات غوص لأفراد الوحدة كجزء من عمليات التحضير والإعداد للانتساب إلى الوحدة، أو تدريبات واستعدادات جارية وعادية تمارسها الوحدة على مدار السنة غير أن وزير الحرب السابق ،شاؤول موفاز قرر تعويض عائلات الغواصين والتغاضي عن الحادث

    قافلة السودان:

    شاركت في العملية حيث رست بجوار الشواطئ السودانية ,حيث قالت صحيفة يديعوت احرونوت الصهيونية في عددها الصادر اليوم الأربعاء أن وحدة مغاوير البحر الصهيونية قد شاركت في عملية نفذتها دولة الاحتلال الصهيوني ضد مهربي الأسلحة في السودان كما كشف مصدر أميركي للصحيفة أن مقاتلي وحدة الصاعقة البحرية الصهيونية المعروفة باسم (شايطيت 13) قد ساهموا في العملية العسكرية الصهيونية في شهر كانون الثاني يناير الماضي حيث تمت مهاجمة سفينة أسلحة كانت وصلت من إيران ورست بمحاذاة الساحل السوداني بهدف تهريب قطع أسلحة إلى حركة حماس في قطاع غزة عبر الأراضي السودانية وشبه جزيرة سيناء.

    وأكدت “يديعوت احرونوت” أن وحدة مغاوير البحر المختارة التابعة للجيش الصهيوني تعمل عادة في الخفاء بعيدة عن الأضواء وتحقق إنجازات لافتة ما زالت محاطة بالكتمان التام




لواء جولاني :

لواء مشاة ضمن جيش العدو الصهيوني تم تأسيسه بتاريخ 22. فبراير1948 عندما تم تقسيم لواء جفعاتى . حيث يوجد في دولة الكيان الصهيوني أربعة ألوية يطلق عليها ألوية النخبة وهي:
1- لواء جولانى
2- لواء جفعاتى
3- لواء المظليين
4- لواء نحال


يأتي على قمة هذه الألوية اللواء جولانى ومعروف باسم اللواء رقم واحد وهو احد ألوية الصفوة في سلاح المشاة و مشتق أسم هذا اللواء من اسم منطقة الجليل حيث يوجد مقر هذا اللواء الذي يقع شمال فلسطين المحتلة و مركز تدريب هذا اللواء يطلق علية قرية الجحيم.

تأسيس اللواء
تم تأسيس هذا اللواء على يد دافيد بن غوريون أول رئيس وزراء صهيوني وقد تشكلت الفرقة في بداية تأسيسها من أعضاء من عصابة الهاجانا ومجموعات من المستوطنين الجدد وتعتبر حالياً( البنية الأساسية لهذا اللواء ) طلاب المدارس الدينية المتشددة و يتكون هذا اللواء من عدد ثلاثة كتائب من دبابات ميركافا4 وكتيبة مهندسين وكتيبتين من المدفعية وكتيبة مظليين وسرية حرب الكترونية وسرية خدمات طبية.

يتم تدريب جنود اللواء على القتال في كل المواقع والظروف، وكافة أنواع الأسلحة وعلى عمليات الإنزال والإنفاذ وجمع المعلومات الاستخبارية والقتال خلف صفوف العدو ولهم مركز تدريب خاص يطلق عليه اسم قرية الجحيم.

شعار اللواء

شعار هذا اللواء هو شجرة الزيتون ذات الخلفية الصحراوية.. تم اختيار شجرة الزيتون لما يعرف عنها من قوة جذورها وتغلغلها في الأرض، بالإشارة إلى أن معظم المنتسبين للواء في بداية تشكليه كانوا من المزارعين الذي يعرفون قوة الزيتون ورمزيته بالتشبث بالأرض لذا فإن الشجرة في الصورة تبدو متشبثة بجذورها بالأرض وكأن شيئا يحاول شدها نحو الأعلى. وتماشيا مع الشعار ورمزيته يرتدي جنود اللواء حاليا قبعات بنية اللون أي بلون تراب الأرض، وهي تختلف عن باقي قبعات الوحدات الأخرى في الجيش الصهيوني.

تخرج الكثير من قادة وسياسيي الكيان الصهيونى من هذا اللواء مثل إرييل شارون و بينيامين بن أليعازر و جابي أشكينازى كما كان في صفوفه أيضاً إيهود أولمرت الذي أطلق حربا على لبنان 2006م وحربا على غزة 2008-2009م عندما كان رئيس الحكومة السابقة قبل مجيء نتنياهو.
يضم لواء غولاني من يعتبرون صفوة الجنود في الجيش الصهيوني ويكتسب جنوده سمعة أنهم لا يستسلمون بسهولة ويقاتلون بقوة. كما أنهم ينطلقون بسرعة لمهامهم القتالية ويقول عنهم الجيش الصهيوني وأجهزة إعلامه أنهم قادرون على التعامل مع أقسى المواقف الحربية. وبسبب ما يقال عنهم فإنهم يحظون باحترام في المجتمع الصهيوني الذي يقدس القوة والجيش.
تعرض الجيش في أواخر التسعينات لفضيحة عسكرية عندما قام جنود وحدتين من هذا اللواء بمخالفة أوامر قادتهم وغادروا معسكراتهم إلى منازلهم تسببت تلك الفضيحة بصدمة داخل الجيش والمجتمع الصهيونيين. في أعقاب تلك الفضيحة تم سجن 70 جنديا من جنود الوحدتين وتسريح الباقين من الخدمة.


مهماته

· رفع لواء غولاني في حروبه مع الجيوش العربية شعار الانتصارات في الحروب لا تتحقق بكثرة العدد.
· وقد شارك اللواء في حرب 48 ضد المقاومين الفلسطينيين والجيوش العربية، ولم تقتصر مشاركته خلال تلك الفترة على الاشتباك المسلح إنما قام بالمجازر بحق المدنيين الفلسطينيين، حيث كان للواء دورا رئيسيا في مجزرة عيلبون قرب طبرية بتاريخ 30 تشرين الأول/أكتوبر 1948.
· وقد تم تكليف وحدات اللواء خلال العدوان الثلاثي على مصر في حرب العام 1956 بالسيطرة على المنطقة المحيطة بمدينة رفح.
· حيث خاض هذا اللواء الكثير من المعارك ضد الجيوش العربية فهواللواء الذى احتل شبة جزيرة سيناء في حرب 1956 وهو الذي أحتل هضبة الجولان و الضفة الغربية في حرب 1967 كما حارب القوات السورية في حرب 1973 حيث قام بامتصاص الهجوم المباغت الذي قامت به سوريا وكاد أن يدخل العاصمة السورية دمشق لولا وصول اللواء العراقي السادس مدرعات في الوقت المناسب و دحر هذا اللواء وكبد االعراقيون الكثير من القتلى في صفوف اللواء جولاني وهو نفسه اللواء الذي دخل لبنان عام 1982 .
· في حرب 67 قاتل لواء غولاني على الجبهتين الأردنية والسورية ، وخاض قتالا شرسا من بيت إلى بيت في معركة تل العزيزيات في هضبة الجولان واحتل مظليوه جبل الهرمون.


· وفي الأيام الأولى من حرب 73 تمكن لواء غولاني من إعادة احتلال جبل الشيخ والمرتفعات المحيطة به من القوات السورية,إلا أنه تكبد خسائر بشرية كبيرة .
· نالت كتيبة المظليين ذات القبعات البنية التابعة له أرفع وسام عسكري بعد مشاركتها في إنقاذ الرهائن الصهاينة بعد اختطاف طائرتهم إلى مطار عنتيبي في أوغندا .
· وفي الاجتياح الصهيوني للبنان عام 82 كان لواء غولاني يشكل رأس الحربة في القوات الصهيونية التي احتلت جنوب لبنان خصوصا معركة قلعة الشقيف في عدة أيام ووصلت غلى مشارف بيروت .
· وقد شارك اللواء في العدوان على لبنان عام 2006 وتكبد خسائر فادحة خلال تلك المعارك التي خاضها مع مقاتلي حزب الله في جنوب لبنان حيث قتل عدد من منتسبيه فيما فر عدد آخر منهم وهي واقعة لا تتناسب مع ما نسج من صورة حول شجاعة جنوده وإصرارهم على النصر.
· واشترك هذا اللواء في حرب غزة الأخيرة الذي لاقى مقاومة عنيفة في القطاع حسب وصف قادة اللواء نفسه على لسان العقيد آفي لبيد والمتهم بارتكاب جرائم حرب “تقرير غولدستون” .
· ومنذ الانسحاب الصهيوني من لبنان تم تكليف اللواء بالمشاركة في حراسة الحدود الشمالية لفلسطين المحتلة. ويخدم جنود لواء غولاني في شمال الضفة الغربية ، خصوصا جنين وطولكرم.
· ويوجد للواء متحف يقع في الجليل الأعلى شمال مدينة حيفا، والمتحف مخصص لتخليد ذكرى اللواء ومن يعتبرهم الصهاينة أبطالا في اللواء- كما يظنون.
قادة اللواء
1948-1949: موشي مانن، ميشيل شاهام، ناحوم غولان
1986-1988: غابي اشكنازي
1989-1991 يائير نافيه
1993-1995: موشي كابالانسكي
1995-19997: مائير كليفي
1999-2001: شموئيل زاكاري
2001-: موشي تامير
2008-: آفي لبيد ، والذي قاد اللواء في حرب غزة الأخيرة
الألوية الشبابية
لواء المظليين الذي يعمل في منطقة نابلس بشكل خاص
لواء الناحل الذي يعمل في جنوب الضفة الغربية خصوصا منطقتي الخليل وبيت لحم
لواء غفعاتي الذي كان يعمل في قطاع غزة قبل الانسحاب الصهيوني منها.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://atlas.marocs.net
أوراق الخريف
نائب المدير
نائب المدير


الجنس : انثى
عدد المساهمات : 412

نقاط : 7403
تاريخ التسجيل : 18/01/2011
الأوسمة :

مُساهمةموضوع: رد: افضل الوحدات الخاصه في الجيش الاسرائيلي   الأربعاء سبتمبر 07, 2011 10:20 am

شكراااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sousou dk
مشرف
مشرف
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 429

نقاط : 6221
تاريخ الميلاد : 26/07/1996
تاريخ التسجيل : 25/04/2011
العمر : 21
الدولة :
الموقع : http://school-of-dreams.ahlamontada.com/
العمل/الترفيه : éléve
المزاج : b1 hmd
الأوسمة :

مُساهمةموضوع: رد: افضل الوحدات الخاصه في الجيش الاسرائيلي   الأربعاء سبتمبر 07, 2011 11:08 am

شكرا جزيلا عديل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://school-of-dreams.ahlamontada.com/
 
افضل الوحدات الخاصه في الجيش الاسرائيلي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الأطلس :: المنتديات العسكرية :: القوات البرية-
انتقل الى: